32

أوكرانيا في مثل هذا اليوم: 18 أغسطس 1941 تفجير سد محطة دنيبرو لتوليد الكهرباء ومقتل 100 ألف أوكراني

Tue, 18.08.2020 19:49



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ قام الجيش الأحمر المنسحب من زابوروجيا في مثل هذا اليوم 18 أب/ أغسطس عام 1941 بتفجير سد محطة دنيبرو لتوليد الكهرباء.

وذكرت المصادر الأرشيفية المختلفة أنه تم استخدام 20 طنًا من المتفجرات الأمونية لتحقيق هذا الهدف، وأسفرت العملية عن مقتل نحو مئة ألف شخص معظمهم من المدنيين من القرى والمدن المجاورة، عدا عن الضحايا من الجنود السوفييت، كما أدّى  الانفجار إلى شلّ كافة أنشطة المؤسسات الصناعية في المدينة.

ونتيجة للانفجار الذي حدث في السد تشكل خرق عملاق بلغ ارتفاعه أكثر من 165 متراً، ما أدى إلى موجة ارتفاعها عدة عشرات من الأمتار، وأدت إلى جرف الشريط الساحلي للمدينة،  ووصلت السهول الفيضية  لجزيرة خورتيتسا إلى مدينتي نيكوبول ومانغانيتس المجاورتين.

وتم التكتم عن المعلومات حول الأحداث المأساوية المرتبطة بانفجار محطة دنيبرو لتوليد الكهرباء في زابوروجيا، وفي وقت لاحق أصبح معروفًا أن الانفجار نفذه بوريس إيبوف وأليكسي بتروفسكي بأمر من جوزيف ستالين.

ولم يتم إخطار السكان المحليين ولا القيادة العسكرية بانفجار المفجر الوشيك، ونشرت المخابرات السوفيتية معلومات تفيد بأن الألمان هم من فجروا السد.

وفقا للمؤرخ الروسي بوريس سوكولوف ، تسبب الحادث في أضرار لجنود الجيش الأحمر أكثر من الألمان. حيث  قُتل الجنود السوفييت ، الذين كانوا في ذلك الوقت يعبرون السد ، كما غمرت المياه أجزاء كبيرة من القوات السوفيتية، والتي كانت في اتجاه مجرى النهر وأجبرت على الاستسلام للعدو.

 بعد ذلك، تم اعتبار منفذي الأمر مخربين واعتقلتهما  المخابرات السوفيتية، ولكن بعد تدخل القيادة العليا تم إطلاق سراحهما من الحجز.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90