32

أوكرانيا في مثل هذا اليوم: 11 يوليو 969 توفيت الأميرة أولغا حاكمة دولة كيفسكا روس، زوجة الأمير إيغور ووالدة الأمير سفياتوسلاف

Tue, 11.07.2017 10:06



كيبف/ أوكرانيا بالعربية/ تولت الأميرة أولغا زمام السلطة في دولة كييف روس بعد اغتيال زوجها إيغور بن روريك عام 945 حيث كانت وصيةً على ابنها سفياتوسلاف الوريث الشرعي البالغ من العمر 3 سنوات.

ولم يهتم سفياتوسلاف الأول لدى بلوغه سن الرشد بتسيير شؤون الدولة في كييف، حيث ظل منشغلاً بحملات عسكرية خارج البلاد، لذلك بقي الحكم الفعلي في يد الأميرة أولغا حتى عام 962.

لم يعرف أحد من أين تنحدر الأميرة أولغا، كما لم يعرف تاريخ ولادتها. ويقول بعض الأسفار التاريخية أن الأمير إيغور عثر عن زوجته أولغا في مدينة بسكوف (شمال غرب روسيا). فيما تشير بعض المصادر البلغارية بأنه جاء بزوجته أولغا من مدينة بليسكوف البلغارية، في حين ان اسمها يدل على أصلها الاسكندينافي.

اتصف حكم أولغا بانتقامها من أفراد قبيلة الدريفليان لقتلهم زوجها ايغور.

وتذكر أسفار الأزمنة الغابرة الروسية، أولغا انتقمت من الدريفليان 4 مرات، حين أمرت أولاً بدفن سفرائهم أحياءً، وثانياً بحرق رجلين منهم في نار الحمام كانا يعتزمان الزواج منها، وثالثاً بحرق عاصمتهم مدينة اسكوروستين.  ويعتبر نظام جني الضرائب الذي طبقته الأميرة أولغا من أبرز انجازات حكمها.

ويعتقد المؤرخ الروسي البارز سيرغي سولوفيوف (القرن التاسع عشر) بأن آثار نشاطها الاداري والاقتصادي لم تتجل في امارتَي نوفغورود وكييف  فحسب، بل وفي كافة الإمارات الروسية الاخرى.

خلدت أوكرانيا ذكراها حيث أقيم تمثال لها بقلب العاصمة كييف أمام مبنى وزارة الخارجية الأوكرانية.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90