32

أوكرانيا في مثل هذا اليوم: 24 يناير 1919 يوم وتأسيس الاستخبارات الخارجية الأوكرانية

Tue, 24.01.2017 16:29



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ تحتفل أوكرانيا بيوم الاستخبارات الخارجية في الـ 24 من كانون الثاني/ يناير من كل عام، وهي احد افرع جهاز الامن الأوكراني "اس بي أو".

وقد صادق الرئيس الأوكراني الخامس بيترو بوروشينكو في تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2017 على مرسوم رئاسي ينص على الاحتفال بيوم الاستخبارات الخارجية في أوكرانيا في الـ 24 من كانون الثاني/ يناير من كل عام.

وجاء في المرسوم أن العيد الجديد يهدف إلى إعادة بث الحياة في هوية الاستخبارات الوطنية، والتقاليد المعاصرة لتكريم أفراد الاستخبارات الخارجية على أعمالهم البطولية الشجاعة في سبيل الوطن، ودخل المرسوم حيّز التنفيذ رسمياً منذ التوقيع عليه.

وورد في المرسوم الرئاسي آنذاك، أن أفراد أجهزة الاستخبارات الأوكرانية أسهموا بشكل لا يُستهان به في حماية المصالح القومية لأوكرانيا والدفاع عنها في وجه المخاطر الخارجية، وحياة وسلامة مواطنيها، وممتلكات الدولة، وتعزيز القدرات العسكرية الدفاعية للبلاد.

وقدت تاسست الاسيتخبارتات الخارجية الأوكرانية في 14 تشرين الاول/ أكتوبر عام 2004 بقرار من الرئيس الأوكراني الثاني ليونيد كوتشما، لتكون أحد أفرع جهاز الأمن الأوكراني "اس بي أو" للقيام بمهام محددة في جمع المعلومات الاستخباراتية السياسية والاقتصادية والحربية والتقنية والعلمية وغيرها للمشاركة في المكافحة الدولية للارهاب والجرائم المنظمة.

ولم يتم اختيار هذا التاريخ من باب الصدفة وانما احياء للانتصارات الوطنية الاوكرانية، فقد تاسس اول جهاز استخبارتي في تاريخ أوكرانيا المستقلة، في 24 كانون/ الثاني يناير 1919 والذي اسسته قيادة جمهورية أوكرانيا الشعبية ثم توقف عمله بانهيار الجمهورية بعد أن سيطر الجيش الاحور على أوكرانيا وضمها للاتحاد السوفييتي.

وفي 1 شباط/ فبراير 2019 أقر الرئيس الأوكراني الخامس بيترو بوروشينكو اعتماد الشعار الجديد والعلم الجديد لهذا الجهاز.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90