32

الحركة القومية الأوكرانية بين النشأة والتحديات - الجزء الثاني.. بقلم د. خليل عزيمة

Fri, 22.12.2017 20:42



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ تحدثنا في الجزء الأول عن نهضة القومية الأوكرانية بدءا من القرون الوسطى مرورا بنشأتها على أراضي الإمبراطوريتين الروسية والنمساوية - المجرية، وثم بلورة وتكتل المفكرين حول رؤية تكاد تكون موحدة بنهاية القرن التاسع عشرة، لنكمل واياكم في الجزء الثاني مشوار تطورها منذ مطلع القرن العشرين وحتى الاستقلال.

أنشئت مع الوقت أحزاب أخرى: الحزب الوطني الديمقراطي الأوكراني (1899)، والذي أصبح الأكثر تأثيرا بين الأحزاب الأوكرانية، والحزب الاجتماعي الديمقراطي الأوكراني (1899) والاتحاد الشعب الكاثوليكي-الروسي (1896) وتحول في عام 1911 إلى الحزب المسيحي الاجتماعي.

في أواخر الثمانينيات من القرن التاسع عشر تلقت الحركة الأوكرانية دعما جديدا من خلال صحفيين شباب هما تروتشيم زينكيفسكي وبوريس هرينتشينكو، وطالبوا المثقفين الأوكرانيين باتخاذ إجراءات حاسمة، وفي عام 1893، نشروا برنامج "الأوكرانيون الواعون"، الذي دعوا فيه إلى وحدة الأمة الأوكرانية، وتطوير اللغة الأوكرانية والحاجة للدفاع عن حقوق الأمة الأوكرانية.

وأسست المنظمة السياسية الأوكرانية الأولى، والتي كانت تقوم على هدف استقلال أوكرانيا من قبل الإخوان تاراسيفكا(1891-1898) وهي منظمة سرية تشكلت في بولتافا، ثم تأسست من قبل مجموعة صغيرة من الطلاب الأوكران - فيتالي بوروفيك، بوريس هرينتشينكو وجون ليندن وميكولا ميخنوفيسكي وفلاديمير شيميت.

وأعرب تاراسيفكا عن آرائهم في الإعلان السياسي "إيمان الأوكران الشباب"، وبالإضافة إلى الأنشطة الثقافية (تعزيز اللغة الأوكرانية في الأسرة، والمدارس، وتعليم الأطفال الأوكرانية الرسائل والتقارير ونشر أفكار شيفتشينكو) وضع  تاراسيفكا هذه المُسلمات السياسية: تحرير الأمة الأوكرانية من الاحتلال الروسي، مطالبة بالاستقلال العام والسياسي الكامل لأوكرانيا، وأن الحل العادل لقضية الاجتماعية لا يمكن تحقيقه إلا إذا تحققت سيادة الدولة.

في عام 1900، ظهر أول حزب سياسي في أوكرانيا، "الحزب الأوكراني الثوري" في خاركيف، وفي عام 1902 شُكل حزب الشعب الأوكراني برئاسة ميكولا ميخنوفسكي، وفي عام 1905 - الاتحاد الأوكراني الاشتراكي الديمقراطي برئاسة ميلينسك.في عام 1905، شكل بيتلورا من الجزء الأكبر من "الحزب الأوكراني الثوري"، حزب العمال الاشتراكي الديمقراطي الأوكراني، وفي عام 1904، تم تشكيل الحزب الديمقراطي الأوكراني - وهو حزب من الاتجاه الليبرالي الديمقراطي بقيادةتشيكالينكو وفي خريف عام 1905، ظهر الحزب الديمقراطي الراديكالي الأوكراني.

وخلال الثورة في عام 1905، لم يكن للحركة الوطنية الأوكرانية تأثير كاف على الذهاب بشكل مستقل إلى الانتخابات، لذلك أُدرجت أسماء قادة الأحزاب الأوكرانية في القوائم الانتخابية مع أكبر الأحزاب المعارضة الروسية، وهكذا تأسست الدوما من الأوساط البرلمانية الأوكرانية، وتألفت المجموعة البرلمانية من 45 من النواب من أوكرانيا من أصل 102 واُنتخب المحامي والشخصية العامة من تشيرنيهيف ايليا سكريج رئيساً.

حيث كان المنهج السياسي لهذه المجموعة البرلمانية هو الكفاح من أجل الحكم الذاتي لأوكرانيا.

بعد الثورة والحرب الأهلية، وتشكيل الاتحاد السوفييتي وإنشاء السلطة السوفيتية في معظم أوكرانيا وضم أوكرانيا الغربية إلى بولندا وتشيكوسلوفاكيا ورومانيا، كان نشاط الحركة القومية الأوكرانية شبه معدوم في الاتحاد السوفيتي وأوروبا الشرقية، فيما نشطت الحركة في المنفى.

تم في المنفى في عام 1929 انتخاب يفهيني كونوفاليتس كأول رئيس لمنظمة القوميين الأوكران، والذي اغتيل على يد عميل مفوضية الشعب للشؤون الداخلية السوفيتية، في أيار/مايو من عام 1938.

وفي عام 1939 اجتمع في روما عدد كبير من القوميين الأوكران وتم انتخاب العقيد في جيش جمهورية أوكرانيا الشعبية أندرو ميلنيك والذي يمثل الجناح المعتدل في منظمة القوميين الأوكران، لكن بعد عام أدى الصراع داخل المنظمة إلى ظهور فصيلين: "منظمة القوميين الأوكران – حركة بانديرا" بزعامة ستيبان بانديرا، ومجموعة "أنصار" أندرو ميلنيك.

وسيطرت مجموعة "حركة بانديرا" على غرب أوكرانيا وأنشأت خلال الحرب أقوى تنظيم مسلح وأطلق عليه اسم "جيش المتمردين الأوكراني".

مع ثورة "ميدان الاستقلال" عام 2013 نشطت الحركة القومية الأوكرانية من جديد واعترف البرلمان الأوكراني في 9 نيسان/أبريل عام 2015 بأن أعضاء كل من "جيش المتمردين الأوكراني" و "منظمة القوميين الأوكران"، هم مقاتلون من أجل استقلال أوكرانيا، ووقع الرئيس بيترو بوروشينكو في 15 أيار/مايو عام 2015 هذا المرسوم، لتعود الحركة النشطة للنهضة القومية الأوكرانية من جديد.

الدكتور خليل عزيمة

باحث وأكاديمي في أوكرانيا

الحركة القومية الأوكرانية بين النشأة والتحديات - الجزء الأول.. بقلم د. خليل عزيمة

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار