32

الخارجية الأوكرانية: روسيا تعمل على اعادة إحياء عبادة ستالين بحملات القمع والاضطهاد السياسي

Wed, 05.08.2020 17:56



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ تُحيي أوكرانيا في الخامس من آب/ أغسطس ذكرى ضحايا الإرهاب الستاليني العظيم، ففي مثل هذا اليوم من عام 1937  أصدر المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفييتي قرارًا "حول العناصر المناهضة للسوفييت" ، والذي أطلق عجلة الموت الجماعي، وراح بسببه الملايين من الأشخاص ضحية للقمع.

وبهذه المناسبة أصدرت وزارة الخارجية الأوكرانية بياناً جاء فيه:"لسوء الحظ، فإن القمع ضد الإنسان، وضد حرية التعبير والكلمة لم ينته مع انهيار الاتحاد السوفيتي. فاليوم، يتم إحياء عبادة ستالين بنشاط في روسيا ، وتهدف سياسة الذاكرة التاريخية (الروسية) إلى التغاضي عن جرائم الحكومة السوفياتية أوالتقليل من شأن جرائمها وتبريرها.

و منذ احتلال شبه جزيرة القرم وجزء من الدونباس، تقوم روسيا بقمع جماعي في هذه الأراضي. وأصبحت جرائم القتل والخطف والاعتقالات والمحاكمات الجائرة والتعذيب الوحشي شائعة هناك.

لا يحق للمجتمع الدولي أن يغض الطرف عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في روسيا ، وهدم الديمقراطية ، وإعادة احياء ستالين والرقابة التاريخية".

وتجدر الإشارة إلى أن وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا دعا المجتمع الدولي لزيادة الضغط على روسيا لانتهاكاتها المستمرة لحقوق الإنسان بشبه جزيرة القرم المحتلة وجهودها الحثيثة لعسكرتها.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90