32

الجالية العربية في أوكرانيا تقدم التعازي للشعب الاردني بمعاذ الكساسبة موحدة في موقفها من تيار الظلم والاجرام

Fri, 06.02.2015 19:28



كييف/أوكرانيا بالعربية/أستقبلت الجالية الأردنية في كييف مساء الامس التعازي بالشهيد معاذ الكساسبة والذي أستشهد أثناء ادائه واجبه الوطني على ايدي التنظيم المجرم المعروف بداعش.

فقد أصطف ابناء الاردن في أوكرانيا ممثلين بالمستشار الثقافي للمملكة الاردنية الهاشيمة في أوكرانيا د. أحمد التلهوني وبرئيس الجالية الأردنية في كييف د. كامل العواملة وعدد من الاردنيين البارزين في كييف.

حيث توافد دبلوماسيين بحضور سفير دولة فلسطين لدى أوكرانيا د. محمد الأسعد وممثلين عن الجاليات العربية في كييف وحشد من ابناء الجاليات كذلك، لتقديم التعازي بالشهيد الطيار معاذ الكساسبة معربين عن حزنهم الشديد لما آل اليه مصير الطيار الشهيد، ومعربين عن تضامنهم مع اسرته واهله وذوية والشعب الاردني في محنته، ومنددين بالطريقة الاجرامية التي ترف بها تنظيم الظلم والاجرام داعش.

وقد أفتتح العزاء بكلمة للمستشار التلهوني أعرب عن موقف الشعب الاردني الواحد ضد قوى الظلم والارهاب مقدما العزاء لاهل الشهيد وللشعب الاردني وللعاهل الاردني الملك عبد الله الثاني.

كما واستنكر سعادته الطريقة البوحشية التي قتل بها معاذ والتي لا تمت الى الاسلام بصلة ولا حتى الا شيم العروبة.. واشار كذلك الى ان الاردن تقدم الشهداء دفاعا عن شرف الامة العربية وتطرق سعادته الى رسالة عمان الداعية الى اسلام الوسطية.

ثم القيت عدة كلمات من ممثلي الجاليات العربية وجاليات البلدان العربية، حيث تحدث د. صلاح زقوت رئيس البيت العربي في كييف والشيخ عماد أبو الرب ود. وليد عطية رئيس الجالية المصرية في أوكرانيا والاخ د. باسل مرعي رئيس اتحاد المنظمات الاجتماعية "الرائد" وكذلك السيد قاسم خضر ممثلا عن البيت العراقي في كييف وغيرهم من الحضور المحترمين.

وتجدر الاشارة الى ان المملكة الاردنية الهاشمية أكدت مقتل الطيار معاذ الكساسبة على يد عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" الارهابي، وجاء ذلك بعد نشر التنظيم مقطعا مصورا يعلن فيه إعدام الكساسبة حرقا، في سابقة هي الأولى من نوعها في تعامل التنظيم مع رهائنه.

شاهد - شارك - ناقش ألبوم الصور، على صفحة "أوكرانيا بالعربية" موقع فيسبوك 

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط