32

الجالية الفلسطينية تتحف الجمهور الأوكراني بالدبكة الاصيلة والرسومات الطفولية بالعاصمة كييف

Sun, 23.08.2015 23:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/لبى عدداً من أبناء الجالية الفلسطينية ومعهم أطفالهم دعوة أطلقتها الهيئة الإدارية للجالية الفلسطينية في كييف وذلك لحضور مهرجان "أوكرانيا بعيون الأطفال" الذي جرى يوم السبت الموافق 23آب/أغسطس الجاري، في ميدان الإستقلال بمركز العاصمة الأوكرانية كييف.

حيث اختلط ابناء الجالية الفلسطينية بحضور جمهور غفير من المشاهدين الأوكران والأجانب، وإفتتحته سيدة أوكرانيا الأولى زوجة الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو.
وقد جرى المهرجان في أجواء إحتفالية تزامنا مع إنطلاق إحتفالات يوم العلم الأوكراني، وتخلل فعالياته نشاطات ترفيهية متنوعة، كان أبرزها مشاركة أبناء الجالية الفلسطينية من فرقة رابطة الشباب العرب بدبكة شعبية فلسطينية على أنغام أغنية "علي الكوفية"، لاقت إعجاب وتشجييع قوي من الحضور.
وشارك في المهرجان 30 طفلا موهوباً، كان من بينهم الفلسطينية المبدعة "ليلى جابر" إبنة الدكتور زكريا جابر أحد أبرز رموز الجالية الفلسطينية وشخصياتها الإعتبارية، وقد جذبت لوحات الرسامة الصغيرة "ليلى جابر" الكثير من الحضور بالذات "لوحة المقاومة" التي كانت من أبرز اللوحات والأعمال الفنية التي عرضها الأطفال للتعبير عن مواهبهم في سياق التنافس، ثم أختتم المهرجان بمشاركة جميع المتسابقين برسم لوحة زيتية كبيرة حملت إسم "أوكرانيا بعيون الأطفال" دخلت السجل الأوكراني للأرقام القياسية كأكبر عمل فني يتم بأيدي الأطفال.
وكانت شركة بوزيتيف فيلم للإنتاج الفني واللجنة المنظمة للمهرجان قد دعت أبناء الجالية العربية لحضور المهرجان الذي أشرفت عليه لجنة مكونة من عدد الفنانين والمشاهير الأوكران، ليترأس اللجنة الفنان الفلسطيني د.جمال بدوان، والذي إعتلى المنصة الرئيسية ملفح بالكوفية وبالعلم الفلسطيني معتزاً بأصله مبرزاً لقضيته.

كما وقدم أبناء الجالية فقرة فنية بالدبكة الفلسطينية والتي عكست ثقافة الشعب الفلسطيني وتراثه العريق، وعبرت عن إنفتاحه وتضامنه مع الشعب الأوكراني ومشاركته فرحته، وأسمعت صوت فلسطين من مركز العاصمة كييف، لفتت الانظار نحو القضية الفلسطينية مذكرة بحق وبمعاناة شعب وأطفال فلسطين.

وقال د. زكريا جابر والد الرسامة الفلسطينية الأصل والاوكرانية الجنسية ليلي جابر في حديث خاص لصحيفة "أوكرانيا بالعربية" بان الرسامة الصغيرة ليلى والبالغة من العمر 15 عاما، تمارس العمل الفني بشكل محترف منذ صفها الرابع الابتدائي، الا ان موهبة الرسم تفتحت لديها منذ نعومة أظافرها، وقد تطورت موهبتها وادائها الفني بشكل هائل، وحازت ليلى على المرتبة الاولى للرسم في المدرسة والحي والمدينة، كما وشاركت بعدة مخيمات من بينها مخيم مدينة اودبيسا وحظيت بمركز مرموق في مسابقته.

وأعرب د. جابر عن خلود الوطن الفلسطيني في موهبة ليلى حيث انها تجسد القضية الفلسطينية دوما في اعمالها الفنية، فقد رسمت قبة الصخرة ونالت اعجابا كبيرا من قبل الجمهور الأوكراني، وفي الحفل الاخير شاركت بلوحتين عن طبيعة أوكرانيا الخلابة وعن ثورة الميدان والتي مرت بها أوكرانيا في شتاء عام 2014 ولتكون بذلك قد جسدت نبض الشعبين الفلسطيني والاوكراني في أعمالها الفنية.

وقد نالت ليلى جابر شهادة تكريم في هذا الحفل "أوكرانيا بعيون الاطفال" قدمت لها شخصيا من يد سيدة أوكرانيا الاولى ماريا بوروشينكو.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...