32

طالب أجنبي في خاركيف يردّ على إهانة امرأة عنصرية بعبارة: "تحدثي بالأوكرانية"

Wed, 21.11.2018 09:52



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي شريطاً مصوراً يُظهر مشاجرة لفظية جرت في إحدى وسائل النقل العامة في مدينة خاركيف بين امرأة محلية وطلاب أجانب.

وكما يُلاحظ في الشريط، بدأت المرأة هجومها اللفظي على الطلبة بالقول باللغة الروسية: "لو لم تكونوا أنتم لما كان هناك "إيدز" في أوكرانيا".

وبدوره، ردّ أحد الطلاب الأجانب على إهانة المرأة بأن طلب منها التحدث باللغة الرسمية في الدولة، مُذكّراً إياها بأنها تعيش في أوكرانيا وليس في روسيا.

وفي هذا السياق قال باللغة الأوكرانية: "هذه أوكرانيا وليست روسيا! أتصغين إليّ؟ تحدثي بالأوكرانية، وليس بالروسية. أنا لا أفهم اللغة الروسية".

أثار هذا الردّ حفيظة المرأة لتردّ عليه بالقول: "سأقتلع ضفائرك هذه! أنا امرأة روسية. وحدهم الروس من يستطيعون كيل الشتائم بهذه الطريقة!"

ولقي هذا الشريط موجة من ردود أفعال التي تعاطفت مع الطلبة الأجانب، وأدانت التصرّف العنصري للمرأة.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...