32

الاسد يحقق نصر زائف ومؤقت ولن يقدم تنازلات مهما طالت الحرب... بقلم أحمد المالكي

Thu, 05.06.2014 23:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/أنتهت الانتخابات السوريه التي كانت مسرحيه هزليه هدفها خداع المجتمع الدولي باْن الاسد مازال محبوبا عند الشعب السوري وهتف انصار الاسد بالروح بالدم نفديك يا بشار ليس في دمشق فقط بل في كل الدول التي يوجد بها انصاره وحدث ذلك وشاهدناه في لبنان وحتي فلسطين ولكن بالمقارنه مع اعداد اللاجئين والمشردين خارج سوريا لن يتجاوز عددهم 1 في المائه من الشعب السوري الذي يرفض بشار الاسد الشعب السوري الحر الذي يريد حياه جديده ليس فيها الاسد ونظامه وانصاره الذي عفي عليهم الزمن واعتقد ان الاسد قد حقق نصر ولكنه نصر زائف نصر مؤقت حتي لو طالت هذه الحرب مع المعارضه والمسلحين هذا النصر سوف ياْتي يوم قريب او بعيد وسوف ينتهي ولكن متي نحن المراقبين للوضع في سوريا نعتقد ان الموضوع قد يطول ولكن لا احد يعلم قد يسقط الاسد قريبا للاسف الاسد يري نفسه امام العالم باْنه ذكي ويستطيع خداعنا وخداع المجتمع الدولي ولكن لا يعرف ان ذكائه هو قمة الغباء هو غباء وراثي لا اقصد وراثته من والده حافظ الاسد الرئيس السابق ولكن غباء وراثي يصاب به كل الذين يحكمون العالم العربي يصابوا بنوع من الغباء والتكبر علي الشعوب العربيه.
لدينا انظمه تقمع الحريات وتقتل كل من يطالب بالحريه ولقمة العيش ودائما يتهموا كل من يطالب بالكرامه والعيش الكريم بالخيانه والعماله هذه هي الانظمه العربيه الديكتاتوريه المشكله الان في سوريا ليست في هذا الاسد الهزيل والمريض نفسيا ولكن المشكله في الحرب الدائره علي الارض والتي تمول من السعوديه وايران وهذه الحرب اخطر انواع الحروب واذا امتدت نيران هذه الحرب خارج سوريا قد نشعل نار الفتنه في العالم العربي كله لذلك يجب علي السعوديه وايران رفع اياديهم من هذه الحرب لانه ثبت ان السعوديه تقوم بتدعيم المسلحين المتطرفين وايران تقوم بتدعيم الاسد وقواته سواء ماديا او بمقاتلين من الحرس الثوري الايراني او حزب الله او مقاتلين افغان بيحصلوا علي 500 دولار في الشهر للقتال في صفوف قوات الاسد بصراحه الوضع في سوريا حرب لا نهايه لها اذا لم ترفع السعوديه وايران ايديهم من هذه الحرب الغرب سعيد بما يحدث في سوريا وفشلهم في حل الازمه السوريه هو فشل مبرر هم لا يريدوا اي حل للازمه السوريه من مصلحتهم استمرار هذه الحرب ويساهموافي اشعالها دائما لتجد الحديث حول تدعيم المعارضه المعتدله علي حد قولهم باْسلحه فتاكه وهو نفس حديث الاداره الامريكيه حول مساعدة المعارضه السوريه باْسلحه فتاكه وكما نقول دائما ويقول المثل الذي ياْتي من الغرب لا يسر القلب هناك تقرير يقول ان عدد المقاتلين في سوريا من 81 دوله وصل 12000الف مقاتل وهذا الرقم رقم ضخم وقد يزداد مع الوقت المهم ان الوضع معقد وكل طرف يلعب لمصلحته لا احد يبحث عن مصلحة الشعب السوري واصبح العنوان الرئيسي في هذه الازمه المعقده هو خراب ودمار سوريا وتشريد الشعب السوري في كل دول العالم.
ولكن اكثر من تاْثروا بهذه الازمه لنان والاردن واصبح عليهم ضغوط صعبه وهذه الازمه الخاصه باللاجئين السوريين ادت الي مشاكل في الاقتصاد سواء في لبنان او الاردن روبرت فورد السفير الامريكي السابق في سوريا ظهر من جديد ويحاول ان يقدم نفسه كشخص جديد للمنطقه كما قال الكاتب الصحفي عبدالباري عطوان في لقاء مع بي بي سي للتعليق علي حوار اجرته هيئة الاذاعه البريطانيه بي بي سي مع روبرت فورد الذي قال ان الحل هو اقرار حكومه جديده بالتعاون وبالتنسيق بين المعارضه السوريه والحكومه السوريه ولا اعرف اذا كان السيد فورد يعلم اولا يعلم ان الاسد ونظامه لا يعترف بمعارضة الخارج وعلي راسها الائتلاف الوطني السوري المعارض برئاسة السيد احمد الجربا الذي كان هناك حديث حول انتخاب رئيس جديد للائتلاف ولكن الائتلاف نفي ذلك في تصريحات اعلاميه له واضاف روبرت فورد في حواره مع بي بي سي انه يجب اجبار نظام الاسد الي طاولة المفاوضات وعمل مفاوضات جاده وتقديم الدعم المادي الكافي ويجب علي المعارضه ان تكون قادره علي القيام بعمليات مسلحه علي الارض وقال روبرت فورد السفير الامريكي السابق في حواره انه مطلوب قرار من الاداره الامريكيه لاحداث تغيير في المسار السوري وان الجماعات الارهابيه موجوده وسوف تزيد وتحدث فورد عن استقالته وقال ان استقالته هي نتيجة فجوه بين الهدف المعلن والاستراتيجي هذا حديث السيد روبرت فورد السفير الامريكي السابق في دمشق وبصراحه قراته ناقصه للمشهد السوري الحالي ويحتاج الي اعادة قراءه من جديد ويراجع مفاوضات جنيف 1 وجنيف 2 الذي لا يريد نظام الاسد تطبيق ما تم الاتفاق عليه في جنيف 1 ولا اعلم كيف يتحدث روبرت فورد عن حكومه جديده بالتنسيق والتعاون بين المعارضه السوريه والنظام وكيف يتحدث عن طاولة مفاوضات محكوم عليها بالفشل اذا لم يقدم الطرفين اي تنازلات وعلي السيد روبرت فورد الابتعاد عن سوريا لانه قدم تقارير مغلوطه حسب راي بعض المراقبين الي الاداره الامريكيه قال فيها ان نظام الاسد لن ياْخذ اكثر من 10 ايام وسوف يسقط ويبدو ان ال10 ايام عند روبرت فورد 4 سنوات حتي الان والازمه مازالت مستمره وللاسف الاسد مازال يصر علي عدم تقديم اي تنازلات لان تقديمه لاي تنازلات هي نهايه لحياتهولكن يبقي السؤال الذي يطرح نفسه وننتظر اجابته قريبا هل سوف تلعب الاداره المصريه الجديده دورا في حل الازمه السوريه وهل سوف تنحاز هذه الاداره الجديده الي نظام الاسد او ستقف علي الحياد هذا ما سوف تجيب عليها الايام القادمه
أحمد المالكي

كاتب صحفي مصري متخصص بالعلاقات الدوليه 

مقدم برنامج اراء حره علي راديو العربي

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار