32

صوت فلسطين في أوكرانيا: الأمن الإسرائيلى يخلى سبيل المعتقلين فى مقتل الرضيع الفلسطينى ووالده دوابشة

Mon, 10.08.2015 17:05



كييف/أوكرانيا بالعربية/أخلت أجهزة الأمن الإسرائيلية اليوم الاثنين سبيل جميع اليهود المستوطنين الذين اعتقلتهم الأحد، في إطار التحقيق في حريق أدى إلى مقتل الرضيع الفلسطيني علي دوابشة ووالده بدوما في الضفة الغربية.

ولم يشر متحدث باسم جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (الشين بيت) إلى عدد الذين أخلي سبيلهم، لكن وسائل إعلام إسرائيلية أشارت إلى أن عدد الذين اعتقلتهم الجهاز في بؤرتين استيطانيتين عشوائيتين قريبتين من قرية دوما، بلغ 10 أشخاص.

وصرح المتحدث باسم جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي ذاته، نقلها راديو "سوا" الأمريكي - "إنه تم إخلاء سبيل جميع المعتقلين لأغراض التحقيق في قضية مقتل رضيع فلسطيني ووالده خلال إحراق منزلهم بالضفة الغربية"، فيما لم يشر المتحدث إلى أعداد من تم إخلاء سبيلهم.

واعتقلت السلطات الإسرائيلية الأحد أيضا، ثلاثة متشددين يهود، وضعتهم قيد الاعتقال الاداري لستة أشهر، قابلة للتجديد، في إجراء يتخذ عادة بحق المعتقلين الفلسطينيين. ولم توجه السلطات لهؤلاء أي تهم بعد.

وكان الرضيع الفلسطيني علي دوابشة والبالغ من العمر 18 شهرا، قد أستشهد حرقا فجر الجمعة 31 تموز/يوليو، عندما ألقى متشددون يهود زجاجة حارقة عبر نافذة منزل عائلته التي تركت مفتوحة بسبب الحر، ما أدى إلى اشتعال النيران في المنزل.

وتوفي والد الطفل سعد دوابشة السبت متأثرا بجروحه، فيما لا تزال أم الرضيع وشقيقه البالغ من العمر أربع سنوات يعالجان في إسرائيل.

في المقابل، مددت سلطات الاحتلال الاسرائيلية اعتقال 5 فلسطينيين في مدينة عكا المحتلة عام 48 لمدة 5 أيام، بذريعة التظاهر ضد جريمة حرق عائلة دوابشة.

المصدر: وكالات بتصرف

 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...