32

إجلاء ما يقارب 12 ألف شخص عقب انفجار مستودع للذخائر شمالي أوكرانيا

Thu, 11.10.2018 08:14



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صرّح رئيس الوزراء الأوكراني فلاديمير غرويسمان بأنه جرى إجلاء نحو 12 ألف شخص في منطقة تشيرنهيف إثر الانفجار الذي وقع في مستودع للذخائر بالقرب من مدينة إيتشنيا شمال شرقي أوكرانيا بالقرب من الحدود مع روسيا.

وأشار غرويسمان في منشور له على موقع "فيسبوك" بالقول: "لقد جرى تحويل حركة القطارات ووسائل النقل البري، وإغلاق المجال الجوي بدائرة نصف قطرها 30 كم. وأُفسح المجال لرجال الإطفاء وخبراء المتفجرات للقيام بعملهم".

وأضاف: "أُجلي نحو 12 ألف شخص، وتأمين حوالي 20 مأوى لهم، بالإضافة إلى ذلك يعمل في منطقة الكارثة 764 شخصاً من رجال الإنقاذ، و163 آلية، فضلاً عن جهوزية طائرات الإطفاء والإسعاف وسبعة قطارات لمكافحة الحرائق".

وشدد على أن حياة الناس وسلامتهم وحمايتهم تمثل أولوية قصوى بالنسبة للحكومة الأوكرانية.

وأكد على ضرورة توفير الحاجات الضرورية لسكان القرى المجاورة المجاورة لمستودع الذخيرة، وتزويدهم بالأدوية والطعام واللباس وكل ما يلزم إلى حين انتهاء عمليات إخماد الحرائق.

كما شدد على أهمية حماية القرى التي جرى إخلاؤها وضمان عدم حدوث نهب وسرقات فيها.

وأشاد غرويسمان بالجهود المبذولة للحد من أضرار الكارثة، مؤكداً أن الحكومة ستقدم تعويضات للمتضررين جرّاء الانفجارات.

تجدر الإشارة إلى أن انفجاراً ضخماً وقع يوم الثلاثاء الموافق 9 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري في مستودع للذخائر في منطقة تشيرنيهيف شمالي أوكرانيا.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...