32

صحف عالمية: الربيع العربي يتحول إلى شتاء بارد.. وتهم لصحفي أمريكي بالسجون الإيرانية.. واحتجاجات في البحرين بسبب قاعدة بريطانية

Mon, 08.12.2014 18:51



كييف/أوكرانيا بالعربية/تناقلت الصحف العالمية الصادرة صباح اليوم الأثنين مجموعة متنوعة من الأخبار والموضوعات ومنها عرض أول نسخة مطبوعة ثلاثية الأبعاد لرئيس أمريكي في واشنطن، وتوجيه تهم إلى صحفي أمريكي محتجز في السجون الإيرانية، كما وتناولت الصحف الملف النووي الايراني واحتجاجات في البحرين بسبب قرار انشاء قاعدة عسكرية للبحرية البريطانية وبعد أربع سنوات الربيع العربي يتحول إلى شتاء بارد

ديلي ميل

يعرض المتحف السميثسوني أول نسخة مطبوعة ثلاثية الأبعاد لرئيس أمريكي، إذ جلس باراك أوباما في جلسة تصوير ثلاثية الأبعاد لإنتاج هذه النسخة.

وقد تم عرض النسخة بداية في البيت الأبيض خلال تجمع لعدد من المخترعين، وأصحاب الشركات، والطلاب.

وقد تم نسخ وجه الرئيس من قبل خبراء من معهد التقنيات الإبداعية في جامعة ساوثرن كاليفورنيا.

نيويورك تايمز

بعد سجنه لنحو خمسة أشهر في السجون الإيرانية، وجهت تهمة رسمية إلى الصحفي الأمريكي جيسون ريزايان، وذلك خلال جلسة للمحكمة كانت مدتها عشر ساعات، وفقا لما أكدته العائلة.

ولم يتم تحديد التهمة التي وجهتها السلطات الإيرانية إلى ريزايان، كما لم يتم السماح لمحاميه، صالح نكباخت، بالدفاع عنه.

وكانت زوجة ريزايان، التي تم اعتقالها سابقا من قبل السلطات الإيرانية وأفرج عنها في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، قد رفضت الإدلاء بأي تصريح لوسائل الإعلام، غير أن العائلة تقدمت بطلب من آية الله علي خامنئي بالإفراج عنه.

تايمز أوف إسرائيل

سلطت الصحيفة الإسرائيلية الضوء على اقتراب الذكرى الرابعة لانطلاق ثورات الربيع العربي بإحراق محمد البوعزيزي نفسه، ما أشعل المنطقة بأكملها حتى يومنا هذا.

وحين انطلقت هذه الثورات، ابتهج العالم بأكمله بما حققته من إسقاط لأنظمة عفا عليها الزمن، غير أن هذه الفرحة ما لبثت أن تحولت إلى تشاؤم بما يمكن أن تؤول إليه.

ففي الوقت الي تستعد فيه تونس لاختيار أول رئيس بعد الثورة، تعاني الدول الأخرى التي شهدت حدوث ثورات على أراضيها من سفك للدماء وحروب أهلية لا نهاية لها.

الديلي تليغراف

نشرت موضوعا تحت عنوان "احتجاجات في البحرين بسبب قرار انشاء قاعدة عسكرية للبحرية البريطانية".

التقرير الذي اعده من المنامة مراسل الجريدة ريتشارد سبنسر يقول إن جماعات حقوق الانسان تؤكد ان الانظمة الملكية التى تحكم في الخليج قررت مكافأة بريطانيا بهذه القاعدة على صمت لندن حيال الانتهاكات الواسعة لحقوق الانسان في الخليج.

ويضيف المراسل ان الاحتجاجات والاعتراضات التى ابداها منظمات حقوق الانسان على قرار انشاء القاعدة وجدت صداها في شوارع البحرين حيث خرج المئات في تظاهرات سريعة للاعلان عن رفضهم لهذا القرار.

ويوضح سبنسر ان مقاطع مصورة تم تداولها على الانترنت توضح مسيرات بالمئات في شوارع السترة وهي احد معاقل المعارضة الشيعية في البحرين.

كما يقول إن هذه المسيرات طالبت بطرد السفير البريطاني ايان ليندسي من البلاد كرد فعل على القرار الذي اعلن قبل يومين.

ويؤكد سبنسر ان جماعات حقوق الانسان تعتبر ان قرار الحكومة البحرينية تمويل عمليات انشاء القاعدة يعتبر مكافأة لبريطانيا على صمتها حيال انتهاكات الاسرة المالكة ضد الغالبية الشيعية من ابناء البحرين.

ويضيف ان جماعات حقوقية دولية منها هيومان رايتس ووتش انتقدت القرار وتسائلت هل هذا هو الوقت المناسب لبريطانيا لتاسيس قاعدة عسكرية في البحرين رغم ما تمر به من ظروف سياسية.

ويقول سبنسر إن القاعدة التى قررت الحكومة البحرينية تمويلها ستكون في نطاق ميناء سلمان في المنامة وستستضيف حاملة طائرات جديدة وقطعا بحرية اخرى.

ويستشهد الكاتب بتقرير سابق اصدرته لجنة العلاقات الخارجية في مجلس العموم البريطاني انتقد اسلوب تعامل الحكومة البريطانية مع البحرين ومعتبرا ان النظام الحاكم في البحرين لم يقم باصلاحات ديموقراطية كافية.

الغارديان

نشرت موضوعا عن الملف النووي الايراني تحت عنوان "نتنياهو يطالب بمزيد من الضغط على ايران لاجبارها على التخلي عن طموحها النووي

وتقول الجريدة إن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو طالب الغرب بعدم تمديد المحادثات مع ايران بشأن ملفها النووي وزيادة الضغط الغربي عليها للتخلي عن طموحاتها في "امتلاك اسلحة نووية".

وتوضح الجريدة ان هذه التصريحات التى اطلقها نتنياهو تتزامن مع تعليقات لوزير الخارجية الامريكي جون كيري قال فيها إن المحادثات مع ايران تتقدم وناشد الجميع الصبر للوصول الى النتيجة المنشودة.

وضيف الجريدة ان نتنياهو أكد ان الحظ فقط هو ما منع مفاوضي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا من التوصل الى اتفاق مع ايران قبل نهاية المهلة السابقة الشهر الماضي والا كان العالم سيعيش في ظل تهديد نووي ايراني.

وتقول الصحيفة إن نتنياهو كشف ايضا ان بلاده لعبت دورا كبيرا في اعاقة التوصل لاتفاق وصفه "بالسييء" بين الغرب وايران قبل شهر مطالبا بتعزيز الجهود الدولية للتأكد من ان البرنامج النووي اليراني يقتصر على الجوانب السلمية كما تقول طهران ولا يمثل غطاء للحصول على اسلحة نووية.

وتواصل الجريدة ان نتنياهو وكيري اشارا بشكل متزامن الى ان التعاون بين الغرب وما وصفوها "بالدول العربية المعتدلة" لمحاربة تنظيم "الدولة الاسلامية" يعد علامة جيدة تدعم الامال في هزيمة "الدولة الاسلامية" وتعزيز عرى الصداقة بين الانظمة "العربية المعتدلة" واسرائيل.

ورغم ذلك تعتبر الجريدة ان هذا الطموح لازال يواجه عقبات متعددة قد تعرقل التوصل الى تفاهم عربي اسرائيلي لاحقا.

الاندبندنت
الاندبندنت نشرت تحليلا لعملية الانقاذ التى تمت قبل ايام للافراج عن مواطنين غربيين احتجزهم تنظيم القاعدة في اليمن تحت عنوان "عملية تحرير الرهائن .. فشل اكبر من النجاح".

الموضوع الذي اعده كيم سينغوبتا المراسل الحربي للجريدة يؤكد ان زوجة بيير كوركي قالت إن الخاطفين كانوا على وشك اطلاق سراحه قبيل محاولة تحريره الفاشلة.

ويضيف المراسل ان الجنود الذين شاركوا في العملية لم يكونوا يعرفون اصلا ان كوركي مخطوفا بصحبة لوك سومرز.

ويقول المراسل إن عملية تحرير الرهائن الناجحة عادة ما يتم الاعلان عنها وتاليف الكتب عما جرى فيها وربما بعد ذلك صنع افلام لتمجيدها لكن مقابل هذه العمليات الناجحة هناك عمليات اخرى فاشلة.

ويعتبر المراسل ان قتل كلا من المصور الصحفي البريطاني الامريكي لوك سومرز والمعلم الجنوب افريقي بيير كوركي خلال محاولة انقاذهما في جنوب اليمن يؤكد ان هذه العملية كانت فاشلة.

ويضيف المراسل ان هذا الفشل لاينبغي ان يفاجئ احد لان هذه العمليات تتسم بالصعوبة الشديدة والتعقيد المذهل خاصة اذا كان الخاطفون يتمتعون بالتنظيم والتدريب والمهارات العالية وهو ما يعطيهم السبق في تنفيذ ارادتهم على القوات المهاجمة.

ويوضح المراسل انه بالرغم من ذلك ثارت التساؤلات حول جدوى تنفيذ العملية الاخيرة خاصة مع تأكيدات زوجة كوركي ان الخاطفين كانوا يجهزون لاطلاق سراحه وانها كانت تبحث عن طائرة لنقله الى الوطن موضحة انها تعرضت لصدمة شديدة عندما علمت بمحاولة الانقاذ التى اسفرت عن مقتله.

وينقل المراسل عن بي بي سي تأكيدها ان مسؤولا كبيرا في الادارة الامريكية قال إن الفرقة الخاصة التى قامت بمحاولة تحرير لوك سومرز لم تكن تعلم ان كوركي محتجز معه في نفس المكان وهو ما دفع الى اتخاذ قرار الاقتحام.

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90