32

الغضب يدفع رجلاً إلى رمي زوجته بقنبلة جنوبي أوكرانيا

Sat, 13.01.2018 23:01



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ أقدم رجل في منطقة ميليتوبول التابعة لمقاطعة زاباروجيا جنوب شرقي أوكرانيا، على رمي قنبلة يدوية في مقصورة سيارة زوجته السابقة، ما أدى إلى إصابتها بجروح خطيرة.

وأشار المسؤول الإعلامي في جهاز الشرطة الوطنية في مقاطعة زاباروجيا، في تصريح لوكالة الأنباء الأوكرانية "إنترفاكس- أوكرانيا"، يوم الجمعة الموافق 12 كانون الثاني/ يناير الجاري، إلى أن الشرطة تلقت قُرابة الساعة 22:00 بلاغاً يفيد بأن سيارة في منطقة ميليتوبول تحترق وبداخلها امرأة.

وعلى إثر ذلك، سارع عناصر الشرطة وعناصر تابعين لمديرية الطوارئ إلى مكان الحادث، وتبيّن أثناء الفحص والمعاينة أن الحريق ناجم عن رمي قنبلة حربية يدوية في مقصورة السيارة التي كانت تقودها امرأة تبلغ من العمر 37 عاماً.

ووفقاً للتحقيقات فإن زوجها السابق، المولود في عام 1972، والمحكوم سابقاً، هو من ألقى القنبلة اليدوية في السيارة.

وحسب نتائج التحقيق، تبيّن أن شجاراً وقع بين الزوجين السابقين في السيارة، ما دفع الزوج للخروج ورمي قنبلة يدوية في المقعد الخلفي للسيارة.

ونتيجة لذلك تعرضت المرأة لجروح خطيرة، وهي الآن في غرفة العناية المشددة في مستشفى ميليتوبول المركزي.

تجدر الإشارة إلى أن رامي القنبلة قد لاذ بالفرار بعد فعلته، ولكن الشرطة ألقت القبض عليه فيما بعد.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار