32

وزيرة التعليم الأوكرانية تعدُ وزير العدل الأردني بحلِّ أزمة خريجي المدارس العربية في كييف

Thu, 28.11.2019 19:30



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ شهدت العاصمة الأوكرانية كييف لقاءا رسميا جمع وزير العدل للمملكة الأردنية الهاشمية الدكتور بسام التلهوني بوزيرة التربية والعلوم الأوكرانية السيدة هانا نوفوساد اليوم الخميس الموافق 28 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، وذلك لمناقشة مجموعة من الأزمات التي تواجه الطلبة الاردنيين الدارسين في الجامعات الأوكرانية.

  جاء ذلك في بين رسمي تلقته "أوكرانيا بالعربية" من المحلقية الثقافية الاردنية في كييف والتي أشارات الى من خلاله، الا أنه وبتوجيه من دولة رئيس الوزراء للمملكة الأردنية الهاشمية الدكتور عمر الرزاز أجرى معالي وزير العدل الدكتور بسام التلهوني المقابلة الرسمية مع وزيرة التربية والعلوم الأوكرانية السيدة هانا نوفوساد، حيث تناول اللقاء مجموعة من المشاكل التي تواجه الطلبة الاردنيين والخريجين الحاصلين على شهادة الثانوية العامة من المدارس العربية الموجودة على الأراضي الأوكرانية، حيث اكد البيان بان اللقاء كان ودياً ومثمراً.

فقد وعدت الوزيرة الأوكرانية بدراسة هذا الملف الخاص بجميع أوضاع الطلبة الأردنيين مع وزارة الصحة ومع الجهات القانونية في البلاد، بغية الخروج بحلول مناسبة لهذه المشاكل.

   وقد شارك باللقاء من الجانب الأردني سعادة القنصل الأردني في موسكو السيد معتصم البشير وسعادة المستشار الثقافي الدكتور نبيل أبو درويش وعدد من موظفي الملحقية الثقافية، الى جانب وزير العدل الدكتور بسام التلهوني، ومن الجانب الأوكراني كل من معالي وزيرة التربية والعلوم الأوكرانية السيدة هانا نوفوساد، ونائب الوزيرة لشؤون التعليم العالي السيد ييهور ستادني، ومديرة مركز المعادلة، ومديرة العلاقات الدولية للوزارة، ومندوبة وزارة الخارجية الأوكرانية لشؤون الشرق الأوسط وإفريقيا، ومندوب وزارة العدل الأوكرانية.

هذا وتجدر الاشارة بان رئيس الرابطة الأوكرانية - العربية لرجال الأعمال والمستثمرين السيد محمد سليم العُطي قد التقى بمعالي وزير العدل للمملكة الأردنية الهاشمية د. بسام التلهوني بالعاصمة الأوكرانية كييف.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90